معارك وغزوات

أسباب الحرب العالمية الأولى

الحروب

شهد العالم في أوائل القرن العشرين عدداً من التطوّرات السّياسية والعسكريّة، والتي أدّت إلى اشتعال الحرب بين الدّول الكبرى، والتي انضمّت إليها معظم دول العالم، وقد عُرفت بالحرب العالميّة الأولى؛ وسمّيت بهذا الاسم لأنّ أكثر دول العالم كانت قد اشتركت بها بشكل مباشر أو غير مباشر.

أسباب الحرب العالمية الأولى

دخلت أكبر قوى في أوروبا – النّمسا، والمجر، وألمانيا، وروسيا، وفرنسا، وبريطانيا العظمى – الصّراع الذي يُعرف بالحرب العالميّة الأولى، وذلك في خلال ثمانية أيّام على امتدادها من نهاية يوليو إلى بداية أغسطس عام 1914 ميلاديّة، وقد كلفت هذه الأعمال الحربيّة هذه الدّول تكلفةً عاليةً أدهشت رجال الدّولة الذين كانوا على اطّلاع على أدقّ تفاصيلها.

وقد كان أساس هذه النّزاعات بين الدّول الكبيرة ذا جذور متأصّلة وعميقة، حيث أدّى النّصر الذي حقّقته ألمانيا بقيادة أوتوفون بسمارك في الحرب البروسيّة الفرنسيّة بين عامي 1870 و1871 إلى بداية ظهور ألمانيا الموحّدة، وبالتّالي عمل على خلق حالة من التّوتر المستمرّ. كما أنّ ظهور ألمانيا السّريع كقوة مهيمنة في القارّة كان قد ألقى بظلاله على مصالح بريطانيا، وأدّى إلى تدهور العلاقات بشكل كبير بينهما.

وإضافةً إلى ذلك فإنّ هناك أيضاً مجموعةً من العوامل الأخرى، مثل قيام ألمانيا ببناء أسطول ضخم معتمد على البوارج الحربيّة، وقد بدا لبريطانيا أنّ هذا الأسطول الذي يحتوي على سفن ذات قوّة هائلة قادر على مواجهة أسطولها الكبير في بحر الشّمال، كما أنّ هناك إمكانية كبيرة لسيطرة الألمان على الممرات البحريّة التي تحيط ببريطانيا، وبالتّالي العمل على تهديد الأمن الغذائي لهم. (1)

كلّ ما ذكر يعدّ من الأسباب غير المباشرة التي ساهمت في اندلاع شرارة الحرب العالميّة الأولى، لكنّ السّبب الأساسي لاندلاعها كان حادثة اغتيال وليّ عهد النّمسا فرانز فرديناند مع زوجته، وذلك من قبل طالب صربيّ يدعى غافريلو برينسيب، وقد حدث ذلك في 28 يونيو/حزيران من عام 1914، خلال زيارتهما لسراييفو، وبالتّحديد في منطقة البوسنة والهرسك، وقد قامت النّمسا بعد هذه الحادثة بإعلان الحرب على صربيا، وقامت روسيا بمناصرة صربيا من خلال إعلانها الحرب على النّمسا، في حين قامت ألمانيا بإعلان الحرب على روسيا.

وقد انقسمت الدّول خلال هذه الحرب إلى قسمين: قوات الحلفاء بزعامة المملكة المتحدة، ودول المركز بزعامة ألمانيا، ثمّ اتسعت دائرة التّحالفات مع اتساع دائرة الحروب، ودخلت العديد من الدّول إلى جانب كلّ من الفريقين، وقد استمرّت الحرب مدّةً تزيد على الأربع سنوات، أصبحت من خلالها حرباً عالميّةً بعد أن كانت على نطاق أوروبيّ

السابق
متى كانت الحرب العالمية الثانية
التالي
اول غزوة للرسول