مناسك الحج

انواع الحج – القران

القران :
القِران هو نية الحج و العمرة معاً (أي يحرم للحج و العمرة معاً) من الميقات ثم يؤدي مناسك العمرة ويبقى محرماً في مكة حتى الثامن من ذي الحجة موعد الحج فيؤدي مناسكه ثم يتحلل من إحرامه.

•يحرم القارن بالحج والعمرة معًا من ميقاته المكانى كما سبق.
قال الله تعالى: (إِنَّ أَوَّلَ بَيْتٍ وُضِعَ لِلنَّاسِ لَلَّذِي بِبَكَّةَ مُبَارَكًا وَهُدًى لِلْعَالَمِينَ * فِيهِ ءَايَاتٌ بَيِّنَاتٌ مَقَامُ إِبْرَاهِيمَ وَمَنْ دَخَلَهُ كَانَ ءَامِنًا وَلِلَّهِ عَلَى النَّاسِ حِجُّ الْبَيْتِ مَنِ اسْتَطَاعَ إِلَيْهِ سَبِيلا وَمَنْ كَفَرَ فَإِنَّ اللَّهَ غَنِيٌّ عَنِ الْعَالَمِينَ).

• عندما يصل المعتمر إلى مكة المكرمة يستحب له أن يغتسل فور وصوله
ثم يذهب بعد ذلك إلى المسجد الحرام حيث بيت الله العتيق ليؤدى مناسك العمرة وإذا ذهب إلى المسجد الحرام دون أن يغتسل فلا حرج عليه.

• فإذا وصل إلى المسجد الحرام قدم رجله اليمنى عند الدخول وقال: “بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله أعوذ بالله العظيم وبوجهه الكريم وسلطانه القديم من الشيطان الرجيم اللهم افتح لي أبواب رحمتك.” (رواه مسلم )
• وكذا يشرع هذا الدعاء عند دخول سائر المساجد.

الطواف و السعي :
يتجه إلى المسجد الحرام فيطوف طواف القدوم ثم يسعى سعي الحج، وله أن يؤجل السعي ليجعله بعد طواف الإفاضة يوم العيد.

السابق
انواع الحج – التمتع
التالي
احكام الحج