من هو الله؟

تبصرة : في مسلك الذكر القرآن

القرآن العظيم رأس الذكر، ومفتاح الذكر، وتاج الذكر. بل القرآن هو الذكر ! قال سبحانه

{وإن يكاد الذين كفروا ليزلقونك بأبصارهم لما سمعوا الذكر ويقولون إنه لمجنون. ما هو إلا ذكرٌ للعالمين}

(القلم 51- 52).

والقرآن أيضا به يكون الذكر!

قال سبحانه:

{ص والقرآن ذي الذكر}.

(ص:1)

والفتنة حينما يطوف بها الشيطان في كل مكان؛ يعمي بها البصائر، فيحفظ الله الذاكرين!

قال سبحانه:

قال سبحانه : {إن الذين اتقوا إذا مسهم طائف من الشيطان تذكروا فإذا هم مبصرون}

(الأعراف: 201).

الأشكال الآن هو: كيف نحصل الذكر بالقرآن؟
هذا هو السؤال الأهم الآن؛ لأنه ليس كل قارئ للقرآن هو بذاكر!
السابق
تبصرة: كيف تذكر الله؟
التالي
تبصرة: في أخذ القرآن بمنهج (التلقي)

اترك تعليقك اتجاه ما قرأت