منوعات إسلاميه

علامات القيامة الكبرى بالترتيب

علامات يوم القيامة

قال تعالى : “لَا أُقْسِمُ بِيَوْمِ الْقِيَامَةِ”، وليوم القيامة أسماءٌ أخرى عديدة من ضمنها اليوم الآخر، ويوم الحساب، ويؤمن به المسلمون، والديانات الأخرى مثل المسيحيين واليهود، ويعرف بالدين الإسلامي بيوم الجزاء بالجنة للموحدين المسلمين، والعقاب بالنار للكفار والمشركين.

وجاء اسم القيامة من فعل القيام، وهو عائد إلى قيام الأموات وبعثهم من القبور للحساب، ولهذا اليوم علامات تسبقه وتدل على قرب حدوثه، متمثلة بعدة ظواهر وأحداث، وتقسم إلى قسمين هما: علامات القيامة الصغرى، وعلامات القيامة الكبرى، وفي هذا المقال سوف نتناول القسم الثاني من هذه العلامات.

علامات القيامة الكبرى بالترتيب

العلامات الكبرى: هي الأحداث والأمور العظيمة، التي تدل على بقاء زمن قصير على وقوع يوم القيامة، وهي آخر ما تشهده الأرض، وتكون هذه الأحداث غير مألوفة لدى البشر؛ مما يتسبب بالرعب والفزع الكبيرين، وقد اختلف العلماء المسلمون في ترتيبها، بسبب الاختلاف في رواية الحديث النبوي الشريف، الذي ينص عليها، حيث قاموا بتقسيمها إلى قسمين هما:

  • علامات يراها المؤمنون، وتكون بحسب ترتيبها الزمني كما يأتي:
    • خروج الدجال: هو رجل يحاول فتنة الناس وصدهم عن دينهم واتباعه.
    • نزول عيسى بن مريم -عليه الصلاة والسلام-: ينزل عند المنارة البيضاء شرقي دمشق بين مهرودتين، واضعاً كفيه على أجنحة ملكين، ويكون حاكماً ذا عدل، ينشر الأمن والسلام في الأرض، يكسر الصليب، ويقتل الخنزير، ويضع الجزية.
    • خروج يأجوج ومأجوج: يخرجون آخر الزمان من كل حدب، ويمرون ببحيرة طبريا فيشربونها حتى يصل آخرهم ولا يجدون ماء.
    • طلوع الشمس من المغرب: يتحول طلوع الشمس من مشرقها إلى مغربها مُنْذرَتيْ بوقع الواقعة، ولكن في هذا اليوم لا ينفع نفساً إيمانها ما لم تكن قد آمنت.
    • خروج الدابة: ويكون وقت خروجها بالضحى، وهي تسبق طلوع الشمس من مغربها أو تأتي بعدها، دلالة على قرب وقوع اليوم الآخر.
    • الدخان: فيكون على المؤمن كالزكام، أما الكافر فينتفخ حتى يخرج من كل مسمع منه.
  • العلامات التي لا يراها إلا الكفار وهي:
    • حدوث ثلاثة خسوف، خسوف بالمشرق، وخسوف بالمغرب، وخسف بجزيرة العرب، والنار التي تخرج من المشرق؛ لتسوق الناس إلى المحشر، وهذه العلامات الأربعة دل عليها الحديث الوارد عن الرسول -صلى الله عليه وسلم- في علامات الساعة الكبرى: “.. وثلاثة خسوف: خسف بالمشرق، وخسف بالمغرب، وخسف بجزيرة العرب، وآخر ذلك نار تخرج من اليمن تطرد الناس إلى محشرهم”
السابق
فوائد الاستغفار والتسبيح
التالي
كيف تنال محبة الله عز وجل